القائمة الرئيسية

الصفحات

مقدمة في مبادئ المحاسبة المالية - الدرس الأول : تعريف المحاسبة

تعريف المحاسبة المالية وأهميتها والمستفيدين منها 

 المحاسبة المالية : 

يعد هذا الفرع من أهم وأكبر فروع علم المحاسبة على الإطلاق، والذي يهتم بالوضع المالي لأي منشأة، وهي تستخدم مجموعة من القواعد والمعايير التي تساعد في إعداد التقارير المالية المطلوبة بشكل صحيح، وهي أداة محاسبية هامة داخل كل منشأة.

مبادئ المحاسبة المالية
شرح المحاسبة المالية

المحاسبة المالية Financial accounting هي فرع من فروع علم المحاسبة، وهي عملية تسجيل العمليات، وإعداد تقارير عنها في قائمة الدخل، وقائمة المركز المالي لخدمة الأطراف داخل وخارج المنشأة، ويمكن تصنيف المستفيدين من المعلومات المالية، والتي قام بإعدادها المحاسب على شكل تقارير مالية، على حسب مصدر اهتمامهم بالمنشأة الإقتصادية، وإليكم شرح المحاسبة المالية.

تعريف المحاسبة المالية

المحاسبة المالية هي العلم الذي يبحث في تحليل المعاملات المالية، وتسجيلها، وتبويبها، وتلخيصها، وعرضها بما يسمح بتوفير البيانات لأصحاب القرارات، وذلك سواء من داخل المنشأة أو خارجها، الخاصة بـ نتيجة نشاط المنشأة ومركزها المالي، مما يجعل اتخاذ القرار على أسس صحيحة.

المعاملة المالية

ويقصد بها كل عملية ذات قيمة مالية تقوم بها المنشأة وتؤثر على ما لها من أصول، أو ما عليها من التزامات.

 الأصول هنا يقصد بها كل ما تقوم المنشأة بامتلاكه وكل ما يمثل حق للمنشأة لدى غيرها، ويتم تقسيم الأصول حسب طبيعتها، ومدى انتفاع المنشأة بها.

أنواع الأصول

تنقسم الأصول إلى ثلاثة أنواع وهي:

أولا الأصول الثابتة:

هي كل أصل ملموس تمتلكه المنشأة بهدف الانتفاع به على المدى الطويل، ويجب ألا تقل مدة الاستفادة من الأصل عن ثلاث سنوات مالية، مثل الأراضي والمباني التي تمتلكها المنشأة بهدف استغلالها في الأنشطة الإنتاجية والتسويقية أو الإدارية، والآلات والمعدات التي تستخدمها في  التشغيل، كذلك السيارات التي يتم استخدامها من قبل المنشأة بهدف نقل العاملين، أو لنقل البضائع، الأجهزة الكهربائية والمكتبية، والتكييفات، والأثاث وكل التجهيزات التي تمتلكها المنشأة.

ثانيا الأصول المتداولة:

يقصد بالأصول المتداولة كل أصل تقوم المنشأة باقتنائه، بهدف استخدامه أثناء السنة المالية، ومثال على الأصول المتداولة:

     البضائع

     الأموال النقدية بالصندوق

     الأموال النقدية بالبنوك

     الشيكات والكمبيالات

     العملاء

     تأمينات للمنشأة قبل الغير

     العاملين أو الرصيد المدين للشركاء

ثالثا الأصول الأخرى:

وهي الأصول غير ملموسة مثل:

     مصروفات التأسيس

     مصروفات سابقة على بدء النشاط

     قيمة براءات الاختراع وشهرة المحل


ماذا يقصد بالخصوم؟

الخصوم أو الالتزامات هي كل حق مالي على المنشأة للغير، سواء كانوا شركاء أو مساهمين ويتعلق برأس المال، أو الأرباح سميت حقوق الملكية، أما إذا تعلق هذا الحق بأشخاص أخرى أو بالحساب الجاري الدائن للشركاء، فحينئذ يسمى إلتزام.

أنواع الالتزام

تقسم الالتزامات وفقا لمدة سدادها، وتقسم إلى قسمين هما:

التزامات طويلة المدى

ويتم فيها الالتزام بتسديدها على أكثر من سنة مالية، مثل القروض طويلة المدى.

التزامات قصيرة المدى

أو التزامات متداولة، وتلتزم المنشأة بسدادها خلال السنة المالية مثل:

     الموردين

     أوراق الدفع مثل الشيكات والكمبيالات

     حساب البنك سحب على المكشوف

      تأمينات للغير قبل المنشأة

أهمية المحاسبة المالية

المحاسبة المالية من أهم فروع علم المحاسبة، حيث تبرز أهميتها من خلال ضبط أعمال المنشأة المالية، وتسجيل كل صادرة وواردة فيها، هذا بالإضافة إلى وجود بعض الجهات المستفيدة من البيانات المالية والتي يتم تسجيلها في القوائم المالية، والتي يقوم بإعدادها المحاسب المالي.

المستفيدين من المعلومات المالية

أولا أصحاب المنشأة

قد تكون المنشأة الاقتصادية فردية يملكها شخص واحد، أو شركة تضم عدة أشخاص شركة تضامن أو شركة مساهمة، أو قد تكون منشأة حكومية أو خيرية وتعد منشأة غير ربحية، وفي كل الأحوال فإن مالك المنشأة لا يستطيع معرفة أوضاعها، والتحقق من أنها تسير نحو تحقيق أهدافها إلا عن طريق هذه المعلومات المحاسبية.

ثانيا إدارة المنشأة

لكي تقوم إدارة المنشأة بعملها على أكمل وجه، يجب أن تلم إلماما جيدا بشئون المنشأة، ولابد من متابعة هذه الشئون عن طريق التقارير، وخاصة إذا كان حجم المنشأة الاقتصادية كبير جدا، وهذه التقارير لا تتوفر إلا إذا كان النظام المحاسبي جزء من نظام المعلومات داخل المنشأة.

ثالثا الدائنين

من أهم مصادر تمويل أي منشأة الملاك والدائنين، ويمكن أن يكون الدائنين منشآت مالية مثل البنوك، وشركات الاستثمار، أو بائع البضائع بالأجل للمنشأة بهدف إعادة بيعها، أو أصولا ثابتة.

رابعا المستثمرين

والمقصود بالمستثمرين هنا الأشخاص الذين لديهم أموال ويريدون استثمارها داخل مشروع قائم أو مشروع جديد، ولكي يتخذ المستثمر قرار الاستثمار داخل المنشأة يجب توفر المعلومات الكافية عما يستثمر فيه، ولكن ليس عن المشروع نفسه فقط، وإنما عن مشروعات الاستثمار البديلة حتى يتم المقارنة والاختيار فيما بينهم.

خامسا الحكومة

أي منشأة يجب أن تعمل في محيط اقتصادي، تحكمه أنظمة خاصة، ويقوم بالإشراف عليها أجهزة حكومية، هذا بالإضافة إلى أن بعض المنشآت الاقتصادية تقوم بمشاركة الدولة والمجتمع في إيراداتها وذلك على هيئة ضرائب أو زكاة، وهناك بعض المنشآت الاقتصادية التي تتلقى إعانات من قبل الدولة، وبذلك تجعل الحكومة أو الدولة أحد أهم المستفيدين من المعلومات المحاسبية.

القوائم المالية

لكي يستطيع المستثمر والدائنون والعملاء والموردون معرفة الحالة المالية للمنشأة، وذلك عن طريق القوائم المالية والتي يتم إعدادها سنويا أو ربع سنويا، وتشمل القوائم المالية على:

بيانات الدخل

يتم تسجيل الإيرادات أثناء فترة البيع، وليس عند استلام النقدية، ويتم حساب صافي الدخل بطرح المصروفات من الإيرادات، وبذلك يشير التقرير إلى حالة الربح أو الخسارة للمنشأة خلال فترة زمنية محددة.

الميزانية العمومية

يتم جمع المطلوبات وحقوق المساهمين في المنشأة عند نهاية الفترة المحاسبية، وتشمل هذه المطلوبات مقدار التمويل التي توفره الأرباح المحتجزة، والمال الذي يعاد استثماره من حملة الأسهم، وذلك للحصول على بيانات الأصول.

التدفق النقدي:

يتم حساب الدخل النقدي الفعلي الذي حصلت عليه المنشأة من الأنشطة التشغيلية، والاستثمار، والتمويل في خلال فترة زمنية معينة.

الأرباح المحتجزة

هي بيانات الأرباح التي تبقى للمنشأة، والتي يتم إعادة توزيعها على المساهمين، خلال فترة زمنية محددة.


المدين والدائن في المحاسبة المالية

إن أي عملية مالية تحتوي على طرفين أحدهما مدين والآخر دائن، بشرط أن يكون مجموع الطرف المدين يساوي مجموع الطرف الدائن.

القيد المحاسبي

يتم تسجيل العمليات المالية التي تتم بين طرفين أو أكثر عن طريق مستند محاسبي يسمى القيد المحاسبي.

 شكل القيد المحاسبي

يتكون القيد المحاسبي من جانبين، طرف مدين وطرف دائن، وهما يمثلان أطراف العملية المالية، وتتميز القيود المحاسبية بالاختصارات، والتي يتم استخدامها من باب التسهيل والسرعة، ومن أهم هذه الاختصارات:

     من اختصار كلمة مدين

     إلى اختصار كلمة دائن

     ح اختصار كلمة حساب

طريقة كتابة القيد المحاسبي

الحسابات المالية الرئيسية أربع أنواع هي ( أصول، مطلوبات، مصروفات، إيرادات) هناك أوجه شبه بين الأصول والمصروفات، وذلك بسبب أنهما ذات طبيعة مدينة، وتبقيان في حالة مدينة عند الزيادة، وتصبحان في حالة دائنة عند النقصان، أما المطلوبات والإيرادات فيتشابهان مع بعضهما، وذلك أيضا بسبب كونهما ذا طبيعة دائنة، بحيث تبقيان في حالة دائنة عند الزيادة، وتصبحان في حالة مدينة عند النقصان.

الميزانية والمركز المالي

تعرف الميزانية العمومية أو المركز المالي بأنه بيان مالي يعرض كل ما تملكه المنشأة من أصول، والتزاماتها المستحقة والتي تعرف بالخصوم، هذا بالإضافة إلى حقوق مالكيها أو حقوق الملكية في وقت محدد، وهي توفر البيانات التي يتم الاعتماد عليها لحساب نسبة العائد وتقييم هيكل رأس المال، ويتم الاستعانة بقائمة المركز المالي مع القوائم المالية الأخرى، مثل قائمة الدخل، وقائمة التدفقات النقدية لعمل التحليل المالي وحساب النسب المالية.

معادلة الميزانية

يتم إعداد معادلة الميزانية على أساس جانبين أساسيين، أحدهما يشتمل على الأصول، والآخر يشتمل على الخصوم وحقوق الملكية.

معادلة الميزانية  : الأصول= الخصوم+ حقوق الملكية

 

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات